dim. Août 9th, 2020

elfajr.org

تبدأ الحرية عندما ينتهي الجهل – باريس – 2016

الرياضة الالكترونية من الهواية الى الاحتراف

تزداد شعبية الرياضة الالكترونية وعدد محترفيها حول العالم وتنظم لها بطولات عالمية جوائزها بالملايين. وقد ظهر هذا جليا في معرض « غيمزكوم » للألعاب الالكترونية في كولونيا. لكن ما تأثير التأهيل الجيد والتغذية على اللاعب؟

محمد حرقوص،اللبناني الاصل  بطل العالم لكرة القدم الالكترونية لعام 2019، لم يستطع التحرك بحرية في معرض الألعاب الالكترونية الأكبر في العالم « عيمزكوم » الذي يقام كل عام في ألمانيا بمدينة كولونيا، والذي جذب 350 ألف زائر في دورة هذا العام في الفترة ما بين 20 و24 آب/ أغسطس 2019. فكثيرون من زوار المعرض  كانوا يعرفون حرقوص ويريدون التقاط صورة معه، حيث يراه كثيرون من عشاق الألعاب الاكترونية وخاصة كرة القدم، بطلا وقدوة لهم. فقد فاز حرقوص بداية شهر آب/ أغسطس 2019 ببطولة كأس العالم لكرة القدم الالكترونية لعام 2019 التي نظمتها الفيفا في لندن، وهو لاعب محترف في نادي فيردر بريمن الألماني، قسم الرياضة الالكترونية. عدد أندية كرة القدم الألمانية التي تهتم بالرياضة الالكترونية في ازدياد مستمر، وبذلك تشارك في جعل هذه الرياضة احترافية مثلما كرة القدم العادية. ويولي نادي شالكة أهمية كبيرة لتنشئة لاعبيه الصغار في أكاديميته وتأهيلهم ليصبحوا لاعبين محترفين. وفي هذا السياق يقول تيم رايشرت، المسؤول في الأكاديمية « طبعا نحن لا نزال في البداية ». وينشط رايشرت، لاعب كرة القدم المحترف سابقا، منذ عشرين عاما في مجال الرياضة الالكترونية، ومثّل نادي شالكه هذا العام في افتتاح معرض الألعاب الالكترونية « غيمزكوم » إلى جانب سياسيين كبار الرياضة الالكترونية التي تحاكي الواقعية، وخاصة كرة القدم تحوز على اهتمام الأندية والمنظمات الرياضية وعلى رأسها فيفا، التي يقول عنها بطل العالم لكرة القدم الالكترونية محمد حرقوص، إنها « باتت تهتم بها بشكل كبير في السنوات الأخيرة، لأنه وقبل كل شيء هناك أندية كرة القدم. وسأكون سعيدا لو امتلأت الصالة عن آخرها بالمشجعين ». والإحصائيات  تؤكد وجهة نظر حرقوص ورأيه حول تزايد الاهتمام بكرة القدم الالكترونية، إذ أن 47 مليون مشاهد تابعوا على الانترنت مباشرة مباراة نهائي بطولة العالم لكرة القدم الالكترونية في لندن هذا العام، أكثر من العام الماضي بـ 18 مليون متابع. في حين تابع البطولة 140 شخص حول العالم حسب أرقام الفيفا. لكن اهتمام زوار معرض « عيمزكوم » لا يقتصر على كرة القدم، فحتى الألعاب التي يتم فيها محاكاة العمل الزراعي ويتنافس فيها اللاعبون على إدارة المزارع، تحظى بالاهتمام. ولزيادة حماس الجمهور ومتابعتهم لمنافسة الفرق ضمن فعاليات المعرض، قام أحد المتبرعين بتأمين مقاعد للمتفرجين الذين يشجعون اللاعبين والفرق المشاركة في المنافسات، كما أن هناك معلقون رياضيون يتابعون المباريات ويحللونها. إحدى شركات التأمين الصحي الكبيرة أيضا شاركت في معرض « غيمزكوم » لهذا العام، حيث تم التأكيد على أهمية اللياقة البدنية والتغذية الصحية للاعبين. فقد تغير الكثير بالنسبة للاعبين، حيث « يصبح الأمر أكثر احترافية كل عام » يقول تيم رايشرت، الخبير في الرياضة الالكترونية، ويضيف « مواضيع مثل التغذية الصحية وأهمية النوم والتوازن بين العمل والحياة الشخصية » تكتسب باستمرار أهمية أكثر بالنسبة للاعبين. وبطل العالم محمد حرقوص الألماني ذي الأصول اللبنانية، لاحظ بنفسه تأثير الرياضة الالكترونية على جسمه، ويقول « عندما ألعب ثلاثة أيام في بطولة العالم لكرة القدم أخسر 6 كيلوغرامات من وزني رغم أنني آكل كثيرا. لا أدري ما هو السبب؟ ولا أحد يستطيع توضيح ذلك لي ». وهو متشوق لمعرفة الأمور المهمة لدى تأهيل اللاعبين « وهذه ثغرة في سوق الألعاب، وأعتقد أنه هناك كثيرون يهتمون بالأمر

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *