ven. Sep 25th, 2020

elfajr.org

تبدأ الحرية عندما ينتهي الجهل – باريس – 2016

العين_الساهرة_تطرقك_ملا_بلد

 محمد رمال  — خاص الموقع  — لا يُخفى على أيّ ناخب عاقل يسكن في بلد (يا قطعة من السما) مقدار الحقد والحسد الذي يكنّه سكان الكرة الأرضية للنخبة السياسية “الصامدة الصابرة” التي ارتأت بحسها الاستراتيجي الثاقب تهشيم هذه القطعة السماوية كإجراء استباقي لقطع الطريق على تلك العين الحاسدة المتربصة.. وبناءً على ذلك يقول مؤيدو هذه النخب إنه كان من المنطقي أن يتدهور وضع البلد بهذا الشكل وأن تنتشر النفايات أينما كان، وأن تتردى الخدمات والأمن وينتعش الفساد … لأنه لا سمح الله لو طبقت النخبة برامجها التنموية وحولت لبنان إلى جنة غنّاء, لكانت العين الحاسدة فعلت فعلها… لذلك بقيت معظم الخطط “محروسة” في ملفاتها و”محصّنة” من ضربات العين، وصار من المستحيل على أحد أن يحسدها… ولذلك على المواطنين أن يستبشروا على أبواب الانتخابات بريادتنا في “الماورائيات السياسية” وتعليق الخرز الأزرق وكسر الحسد وشقلبة العين وانشاءلله بعد هذه الانتخابات سنحقق نجاحاً باهراً في ترويض الجن (الأزرق أيضاً) وبإذن الله لن تقوم لنا قائمة (مع أننا أقوياء ومتماسكون بفعل العيش المشترك). #العين_الساهرة_تطرقك_ملا_بلد

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *