sam. Déc 5th, 2020

elfajr.org

تبدأ الحرية عندما ينتهي الجهل – باريس – 2016

الحراك الشعبي في لبنان بحاجة لقيادة

محمد عاصي– رأي اليوم – على هامش الحراك الشعبي قد يكون مفيدا الاعتصام والتظاهر وقطع الطريق امام مؤسسات ومكاتب ومنازل السياسيين والفاسدين فهذا الامر  قد يؤتي ثماره بالتشهير بهم اكثر بكثير من قطع عشوائي للطرقات يصبح الحاكم والامر فيه متظاهر يدقق في هويات الناس في مشهد يحاكي مشاهد الحرب اللبنانية. قد يكون مفيدا مقاطعة شركات واعمال ومصالح بل وحتى عوائل السياسيين الفاسدين بداعي فساد وسرقة جيوب الناس. قد يكون مفيدا تشكيل هيكلة واضحة وتنيسقيات للحراك الشعبي وتوحيد الرؤى والمواقف والعناوين تحت سقف المطالب الاصلاحية والمعيشية والاقتصادية والاجتماعية والقانونية والسياسية.اما ان يبقى الحراك بلا قيادة متفق عليها وبلا عناوين موحدة وكل واحد يغني على ليلاه وان يبقى معاندا في محاورة السلطات بانتظار تسليمه راية الحكم فهذا يعني اما انه لا يعيش في لبنان او حماسا غير مدروس او وجود قصر نظر عند البعض منهم او هناك من يدفع لرفع سقف المطالب بشكل تعجيزي لاهداف وغايات سياسية مريبة لن تحقق لحراك المطالب الشعبية أي شيء

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *