mar. Déc 1st, 2020

elfajr.org

تبدأ الحرية عندما ينتهي الجهل – باريس – 2016

لم نتعلم من دروس الماضي

محمد عاصي – رأي اليوم – لا أمل : ان تتحول كارثة بيروت الى مادة سجال وخصام سياسي مقيت واستغلال على أشلاء الشهداء حتى قبل العثور على بعضهم فهو عين اليقين ان بعض اللبنانيين لم يتعلموا من دروس الماضي . هم هم على حالهم . لا يريدون خيرا لانفسهم ولا يزالون يلتحقون بالبازارات السياسية وبأحزابهم وانهم منقادون بغرائزهم . لم تغيرهم الحرب ولا المصائب المتنوعة ولا كارثة المرفأ . حقدهم مريض واصرارهم غريب على الانسياق الاعمى وراء احزاب وزعماء جل همهم الحفاظ على مصالحهم باستغلال أدوات طائفية . تدمرت المنزل والممتلكات بشكل كارثي ولم يتغيروا وكان يمكن ان يشكل الدم المراق مادة خصبة لتوحيد كل اللبنانيين في الامهم . فاذا لم توحدهم الكارثة اليوم ماذا يبقى من قضية لتوحدهم

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *